PROTECTION
معهد الغد للتدريب
mbahrain instagram

مدينة فاطمة في البرتغال

الموضوع في 'استـراحـة الأعضـاء' بواسطة جرجيس, بتاريخ ‏24 أكتوبر 2011.

حالة الموضوع:
مغلق
  1. جرجيس

    جرجيس عضو نشيط

    المشاركات:
    1,358
    الإعجابات المتلقاة:
    6
    نقاط الجوائز:
    38
    الكل يعرف قصة مدينة فاطمة البرتغالية وكيف ظهرت سيدة جليلة القدر الى بعض اطفال الكنيسة والتي صورهم ظاهرة ادناه في تلك المنطقة وقد عرفت عن نفسها باسم (فاطمة ).
    [​IMG]


    [​IMG]

    [​IMG]
    [​IMG]
    لعل هناك من يشكك بوقوع هذه الرواية او عدم وجود هذه المدينة رغم الصور المنقولة منها في بعض اللقطات
    اليوم اخوتي اقدم لكم ولعله ليس بجديد فلربما هناك من سبقني اليه
    موقع مدينة فاطمة البرتغالية باللغة الانكليزية ويتبين من الموقع ان المدينة موجودة وما زالت تسمى الى يومنا الحاضر بمدينة فاطمة وهناك فنادق وشوارع واحياء داخل المدينة كلها سميت باسم فاطمة بالاضافة الى اقامة طقوس دينية سنوية يحضرها كل اهل المدينة خاصة لروح فاطمة

    [​IMG]

    [​IMG]


    بالتاكيد ان الكنيسة لا يمكن لها ان تخفي هذا الامر او تتكتم عليه لذلك عمدت الى اقامة كنيسة تحت اسم فاطمة والايحاء الى الناس بانها مريم عليها السلام او من طرفها .
    [​IMG]
    ان حقيقة هذا الامر لا يختلف عليها اثنان حسب ما اعتقد ان اسم فاطمة يدل بشكل واضح ولا لبس فيه الى السيدة فاطمة بنت الرسول محمد صلى الله عليه واله وسلم فهي السيدة الصديقة الطاهرة التي تحضر كل من يندبها ولم تعرف السيدة مريم عليها السلام باسم فاطمة .

    آخر تعديل بواسطة المشرف: ‏25 أكتوبر 2011
  2. جرجيس

    جرجيس عضو نشيط

    المشاركات:
    1,358
    الإعجابات المتلقاة:
    6
    نقاط الجوائز:
    38
    رد: مدينة فاطمة في البرتغال

    للوهلة الأولى يصاب الإنسان بالذهول عندما يسمع بوجود قرية في أوربا تحمل اسم فاطمة بنت محمد النبي ( صلى الله عليه و آله ) و لا يكاد يصدق هذه الحقيقة ، و لعله يتساءل كيف تسنى لهذا الإسم الطاهر تجاوز الحدود الإقليمة و تخطى كل الموانع لكي يصل إلى هذه البقعة الأوربية و يفرض وجوده في بلاد يدينون بغير الإسلام !!


    لكن المتتبع لتاريخ القرية المسماة بـ " فاطمه " أو " فاطيما " البرتغالية يجد أن تسميتها مأخوذة من إسم بنت رسول الله ( صلى الله عليه و آله ) فاطمة ( عليها السلام ) ، و هي حقيقة لا يمكن إنكارها ، فالقرية موجودة و هي تحمل هذا الإسم المبارك ، و من لا يصدق يسعه زيارة الذهاب إلى هذه القرية ليرى بأم عينه أن إسم فاطمة الزهراء ( عليها السلام ) ظل إسماً مباركاً و متألقاً على ربوع هذه القرية البرتغالية الأروبية أكثر من نصف قرن ، رغم أن الفاتحين المسلمين لهذه المنطقة غادروا البرتغال منذ زمن طويل ، و رغم أن المنائر و القباب الإسلامية تغيرت و طرأ عليها ما طرأ ، إلا أن إسم فاطمة ( عليها السلام ) لا زال يبعث بشعاعه النوراني على تلك المنطقة و غيرها من المناطق ، الإسم الذي يتمتع بقدسية كبيرة ليس لدى أهل تلك المنطقة فحسب ، بل لدى الملايين من الوافدين لهذه القرية الدينية سنوياً للزيارة و لطلب الشفاء و الشفاعة من صاحبة هذا الإسم المبارك ( عليها السلام ) ..



    وجهة نظر الفاتيكان :


    يقول الدكتور بولس الحلو المسيحي : فاطمة الزهراء ... لها منطقة خاصة في البرتغال تسمى " فاتيما " ، و قد اعترف الفاتيكان بقداستها حيث يقال أن فاطمة الزهراء قد تجلّت فيها في زمن ما .



    و هناك كتب ألفت في هذا الموضوع ، منها :


    إسم الكتاب : FATIMA MAGICA ..
    المؤلف : MOISES ESPIRITO SANTO .
    الناشر : BESA EDITRICE .
    سنة النشر : 1999 ..



    الفلم الوثائقي المصور عن هذه القرية :


    قام السيد ابراهيم حاتمي كيا من الجمهورية الإسلامية الايرانية بتصوير فلم وثائقي مفصل و جيد عن هذه القرية الدينية التي تسمى بإسم فاطمة ( عليها السلام ) ، و نشر الفلم مرات عديدة من خلال قنوات التلفزيون الإيراني قبل سنوات .



    قصة هذه التسمية :


    من الواضح أن تسمية هذه القرية لم تأتي من فراغ و مصادفة ، نعم إن لإطلاق هذه التسمية المباركة على هذه القرية الدينية قصة واقعية و كرامة مشهودة للسيدة فاطمة الزهراء ( عليها السلام ) ظهرت لبعض أهالي القرية عام 917 م ..


    و لكي تقف على تفاصيل هذه الواقعة المهمة ننقل لك بشيء من التصرف نص ما نشرته مجلة بقية الله في العدد 52 ? صفحة 60 / كانون الثاني ? 1996 / السنة الخامسة .
    هي فاطمة : صاحبة الإسم المقدس المنبعث نوراً و ضياءً يتلألأ فوق الملأ ، ناشرةً إشراقة الأمل ، و بريقاً يكاد يخطف الأبصار ، كيف لا و هي الحوراء الإنسية ، و البضعة الزهراء والسر الذي لا يعلمه إلا الله و الرسول و الراسخون في العلم ..


    فاطمة : إسم هزّ المشاعر و اخترق الحجُب حتى وصل إلى قلب أوروبا يحمل نداء الحق و النجاة و تحديداً في البرتغال التي أُطلق على إحدى مدنها إسم فاطمة Fatima .
    كان ذلك عام ( 1916م ) ، و بينما كان ( فرانسيسكو ) عمره 9 سنوات و ( جاسنتا ) عمرها 7 سنوات و ( لوسيا ) عمرها 10 سنوات ، يلعبون في بلدة نائية وسط البرتغال التي تقع في الجزء الغربي لشبه الجزيرة الإيبرية ، غرب إسبانيا ، و بينما كانوا كذلك و إذ بملاك يظهر أمامهم و هو يردّد هذه الجملة ثلاث مرّات : " لا تخافوا أنا ملاك السلام ، إلهي لديّ إيمان و اعتقاد بك ، إلهي إني أذوب بك حُبّاً ، و أنا أطلب الاستغفار منك لأجل أولئك الذين لا إيمان لهم و لا حبّ و لا اعتقاد " .


    بعد هذه الجملة اختفى الملاك ليعود بعد ذلك مرة في فصل الصيف و أخرى في فصل الخريف .


    و يروي الأطفال الثلاثة قصّتهم المثيرة إلى أهل قريتهم و أقاربهم و يقولون : إنه في كل مرّة كان يطلب منّا الملاك أن نقدّم الأضاحي و الإستغفار من أجل المذنبين و الخطاة ، و أن ندعوا لأجلهم حتى يستقيموا ، و بدا واضحاً أن هذا الظهور الثلاثي للملاك كان تحضيراً لرؤية الأطفال الثلاثة للسيّدة صاحبة التسبيح و ابنة رسول الإسلام فاطمة ( عليها السلام ) ..


    ففي الثالث عشر من شهر أيار عام ( 1917 ) رأى الأطفال ( جاسنتا ) و ( فرانسيسكو ) و ( لوسيا ) مرّةً أخرى نوراً لامعاً ، و بعد ذلك شاهدوا ضوءاً و نوراً عظيماً فوق شجرة بلّوط يحيط بسيّدة أشد سطوعاً من الشمس اسمها فاطمة ..


    قالت السيّدة المنوّرة للأطفال المندهشين : " لا تخافوا أنا لا أريد إخافتكم ! " ..


    تمالك الأطفال أنفسهم و سألوها بوجل : " من أنتِ ؟ " .


    فأجابت السيّدة المتلألئة نوراً : " أنا فاطمة ابنة الرسول " ..


    سألها الأطفال الثلاثة : " و من أين أتيتِ ؟ " ..


    أجابتْ بصوت مطمئن : " أنا أتيتُ من الجنّة " ..


    قالوا لها : " و ماذا تريدين منّا ؟ " .


    قالت : " لقد حضّرتكم لتأتوا إلى هذا المكان مرّةً أخرى ، و سأقول لكم فيما بعد ماذا أُريد ".


    و أخذت السيدة صاحبة التسبيح ، بعد هذا الحادث المهيب و المذهل تظهر للأطفال البرتغاليين مرّة كلّ شهر ، ما بين شهري أيار و تشرين الأول ، و في اللقاء السادس و الأخير جاء سبعون ألف شخص لمشاهدة السيدة المقدّسة التي حققت معجزة أمام أنظارهم حيث توقّف سقوط المطر فجأةً ، و ظهر قُرص الشمس مرتجفاً ، ثم توقّف ليدور بعدها مرّتين ، ثم يتوقّف مجدداً ، بحيث أن الجموع الغفيرة خامرها شعور بأن الشمس ستقع عليهم في أيّ لحظة ، إلا أن الشمس رجعت مرّةً أخرى إلى موضعها الأصلي ببريقها الجميل و المعتاد نفسه ..



    صحيفة لشبونة تنشر خبر الحادثة العجيبة :


    هذه الحادثة المدهشة ظهرت لأول مرّة في صحيفة لشبونة في 15 تشرين الأول من نفس العام ، ما دفع الكثيرين للتحقق من رواية الأطفال الثلاث حتى أصبح كل ما ذكروه موضع قبول و تصديق قلبي لديهم .


    و فيما يخص الأطفال الثلاثة و مصيرهم فإنّ ( جاسنتا ) و ( فرانسيسكو ) أكّدا أنّ السيدة الزهراء ( عليها السلام ) قالت لهما أنهما سيلتحقان بها قريباً ، و ستأخذهما إلى الجنة معها ، و بالفعل تُوُفّيَ الطفلان بعد سنتين و ثلاث سنوات من الرؤيا ، بسبب مرضٍ رئوي ، فتحوّل رحيلهما المبكر إلى رسوخ الإيمان بالواقعة و الظهور ، و إثباتاً لأقوال هؤلاء الأطفال الذين أكّدت عوائلهم أنهم لم يتّصفوا بالكذب في حياتهم .


    - و فيما يتعلّق بالطفلة الثالثة ( لوسيا ) فقد دخلت سلك الرهبنة ، و كرّست نفسها لهذه الرؤيا ، و بقيت حيّةً تُرزق ، ذلك أنّ سيّدة التسبيح المقدّسة طلبت نشر و ترويج العبودية لله .


    لكن ماذا حدث حتى أصبحت القرية تُعرف بمدينة فاطمة ؟


    في عام ( 1919 م ) ، قرّر الأهالي بناء مزار ديني في قريتهم باسم ( فاطمة ) ، فقام بعض الحاقدين بإحراقه و تفجيره ، لكن الأهالي أعادوا إعماره مجدّداً .


    و في سنة ( 1938 م ) وضعت أولى لبنات الموقع الحجرية .


    و في عام ( 1940 م ) منح أسقف إيبيريا رخصته لإنشاء المزار المطهّر لسيدتنا فاطمة ( عليها السلام ) بعدما سبقته الكنيسة بذلك .


    و في عام ( 1952 م ) أقيمت مراسم خاصة بسيدتنا الزهراء ( عليها السلام ) و تُوّجت هذه الخطوة بتبني المزار رسميّاً عام ( 1953 م ) من قبل الحكومة البرتغالية ، و منذ ذلك الحين في الثالث عشر من أيار من كل عام ، يأتي محبّو فاطمة و مريدوها من أنحاء البرتغال و مناطق الدول المجاورة إلى المنطقة التي سمّيت بمدينة ( فاطما ) لطلب الشفاعة و الشفاء و التوبة و تزكية الروح ، و كل شخص من أتباع هذا المذهب أو ذاك يقوم بمراسم زيارة ( فاطمة ) بأسلوبه و طريقته الخاصّة ، فواحد يأتي ماشياً على قدميه لأداء الزيارة ، و آخر ينذر الشموع ، فيما تقام أماسي الدعاء و مجالس الذكر ، و تحتل تمتمات و همهمات التسابيح الجانب الأهم و الرواج الأكبر و الشهرة الواسعة ، ذلك أنّ السيدة المقدّسة طلبت من الناس يوم ظهورها عليهم أن يقوموا بالتسبيحات في كلّ يوم ..


    لا بدّ من الإشارة إلى أنّ الزوار يأتون ليشاهدوا تمثالاً أبيض ، يخلد واقعة ظهور السيدة فاطمة ، و يجتمعون حوله ليطلبوا حاجاتهم أو ليقدّموا شكرهم للهداية إلى طريق الحق ، و آخرون يرجون أن تعود لهم قوّة الإيمان و الروح لتصحّ قلوبهم التي أثقلتها أدران المادية .


    نعم ، إنّ الأوروبيين يجتمعون حول المزار الذي يمثّل عندهم ( كنيسة فاطما ) ، و يطلبون منها تبديل حياتهم بحياة أخرى ، و يؤكّدون أنه ما من زائر عاد من البقعة المباركة و هو خالي الوفاض ..


    في جانب الكنيسة الأيسر هناك جناح خاص للزوّار المرضى طالبي الشفاء ، الذين يقضون الليل في الدعاء و التسبيح ، و لا توجد لهم لغة يمكن لها أن توضّح حقيقة تلك الجاذبية العميقة التي يشعر بها الزوّار و توسّلهم العجيب ؟


    أليس عجيباً سفر أولئك الناس من عالم المسيحية إلى عالم الإسلام للدخول في دائرة الحُب و الإخلاص القلبي لابنة الرسول الأكرم ( صلى الله عليه و آله ) ؟ !


    إنهم يسبّحون تسبيحات فاطمة و هم يضعون الصليب على صدورهم ؟ !


    يسبّحون تسبيحات الزهراء و يبنون كنيسةً باسمها ؟ !


    يسبّحون تسبيحات الزهراء و يطلبون النجدة و المساعدة منها ؟ !


    و قلوبهم ملأى بذكرى حدث اهتزاز الشمس العجيب و ظهور تلك الرؤيا المنوّرة .


    لا ليس عجيباً ما يقومون به لأن قدرة فاطمة و قوّة فاطمة و طُهْر فاطمة و نزاهة فاطمة بنت الرسول فاقت كل تصوّر حتى غدت تسيطر على قلوب الملايين .
    كيف لا نقتنع بذلك و نحن نرى هذه الجموع تنذر لفاطمة و تمشي المسافات من أجل زيارتها و التبرّك ببقعتها ، و تركع في محرابها طلباً للمغفرة و للحصول على الطُهر و الروحانية .


    و لعلّ زيارة البابوات لـ ( فاطيما ) ليست ظاهرة بسيطة ، كما أن اهتمام و تعلّق الآباء اليسوعيين بسيدة نساء العالمين ظاهرة توضح بنور ساطع للعيون المؤمنة بفاطمة أحقيّة هذا الطريق ، و هي ظاهرة تشير إلى عمق نفوذ سيدة نساء الإسلام الكبرى في عالم المسيحية .


    لقد كان من بين زوّار مدينة ( فاطيما ) البابا جان بول الثاني لتقديم شكره لمحضر فاطمة بعد أن أنجاه الله من أحد الحوادث ..


    لا بد من الإشارة إلى أن الناس في مدينة ( فاطيما ) البرتغالية يطلقون على بناتهم اسم ( فاطيما ) حتى يكاد أن لا يخلو منزل من هذا الاسم المبارك .


  3. lovesmoosa

    lovesmoosa عضو جديد

    المشاركات:
    1,178
    الإعجابات المتلقاة:
    5
    نقاط الجوائز:
    0
    رد: مدينة فاطمة في البرتغال

    يا سبحان الله يأمنون ببنت رسول الله ولا يأمنون بالأسلام دين لهم ويصرون على البقاء على المسيحيه
    شكرا على مواضيعك الأكثر من رائعة جرجيس
    آخر تعديل: ‏24 أكتوبر 2011
  4. الوردة الساكنة

    الوردة الساكنة عضو نشيط

    المشاركات:
    1,213
    الإعجابات المتلقاة:
    1
    نقاط الجوائز:
    38
    رد: مدينة فاطمة في البرتغال

    موضوع رائع من شخص و لااروع
    دائما متألق بمواضيعك
    الله يعطيك العافيه
    والي الامام دوما

    في انتظار جديدك
    تحيااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااتي

    تقبل مروووووووووووووووووووووري
  5. سراب طفله

    سراب طفله عضو نشيط

    المشاركات:
    2,716
    الإعجابات المتلقاة:
    22
    نقاط الجوائز:
    38
    رد: مدينة فاطمة في البرتغال

    سلام الله عليش يا سيدتي
    و أني اقرأ و أني اصيح لا شعوريآ ما أدري لوي

    الله يعطينه في الدنيا زيارتش يا سيدتي و في الآخره الشفاعه

    يسلمووااا
  6. سماء البحرين

    سماء البحرين مراقبة سابقة

    المشاركات:
    10,634
    الإعجابات المتلقاة:
    54
    نقاط الجوائز:
    48
    الجنس:
    أنثى
    رد: مدينة فاطمة في البرتغال

    السلام عليكِ يا سيدتي ومولاتي يا فاطمة الزهراء ..

    موضوع عجيب ...

    تسلم الأيادي أخي " جرجيس " ...
  7. شامخة رغم الألم

    شامخة رغم الألم عضو جديد

    المشاركات:
    5,905
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    نقاط الجوائز:
    0
    رد: مدينة فاطمة في البرتغال

    [​IMG]
  8. Bella Almosawi

    Bella Almosawi عضو نشيط

    المشاركات:
    1,997
    الإعجابات المتلقاة:
    4
    نقاط الجوائز:
    38
    رد: مدينة فاطمة في البرتغال

    اللهم صل على محمد وال محمد
    موضوع غاية في الروعه
    وانا اقرآه ابكي لا شعوريآآ
    فقدر سيدتي ومولاتي فاطمه الزهراء يجوب اقاصي الارض
    سلام الله عليك ياسيدة نساء العالمين
    تسلم اخوي على الطرح الرائع
  9. فطيم

    فطيم عضو نشيط

    المشاركات:
    1,902
    الإعجابات المتلقاة:
    1
    نقاط الجوائز:
    38
    رد: مدينة فاطمة في البرتغال

    الموضوع قمة في الروعة

    لك مني جزيل الشكر ..

    السلام على المظلومة الطاهرة ..
  10. Love Freedom

    Love Freedom عضو جديد

    المشاركات:
    169
    الإعجابات المتلقاة:
    2
    نقاط الجوائز:
    0
    رد: مدينة فاطمة في البرتغال

    تسلم يديك على الموضوع الثمين:eh_s(8):
    قريت من قبل عن هالقصة من زمااااااان

    بس الحين يوم قريتها صار خاطري اروح البرتغال وازور هذا المقام او هذي الكنيسة:eek:h:
    سلام الله عليش سيدتي ومولاتي فاطمة الزهراء الحوراء الانسية
  11. المزيونة

    المزيونة مراقبة سابقة

    المشاركات:
    24,378
    الإعجابات المتلقاة:
    13
    نقاط الجوائز:
    0
    رد: مدينة فاطمة في البرتغال

    يعطيك العافية على الموضوع القيم
    :)
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة